التخطي إلى المحتوى

واصل الفريق الأول لكرة القدم بنادي مان سيتي الإنجليزي حامل اللقب تفوقه في البريميرليج هذا الموسم، بعدما نجح من خلال الجولة الخامس عشر من تحقيق فوز صعب ضد نظيره فريق فولهام بنتيجة هدفين مقابل هدف في المباراة التي جمعت الفريقان على ملعب الإتحاد مساء اليوم السبت.

بهذا الفوز يتصدر مان سيتي ترتيب الدوري الإنجليزي مؤقتا، إنتظار لما تسفر عنه نتائج فريق الأرسنال غدا الأحد ضد تشيلسي في مباراة قوية وصعبة على الفريقان قد يفقد الجانرز نقاط لصالح السيتيسنز قبل توقف طويل بسبب بدء نهائيات كأس العالم بقطر هذا الشهر.

بدأ جوارديولا المباراة بضغط هجومي على فريق فولهام بغية إحراز هدف مبكر، بالفعل نجح المهاجم الأرجنتيني ألفاريز من إحراز هدف التقدم عند الدقيقة 13 من الشوط الأول بعد تمريرة الألماني جوندجان سددها المهاجم قوية داخل شباك فريق فولهام.

لم ينتظر فولهام كثيرا في الدفاع، وشن محاولات ضد السيتي لإحراز هدف التعادل، ليحصل على ركلة جزاء يسددها اللاعب البرازيلي إندرياس بيريرا داخل شباك مواطنه حارس السيتي عند الدقيقة 28 من الشوط الأول، ليطلق الحكم صافرة إنتهاء الشوط الأول بالتعادل الإيجابي.

وخلال مجريات الشوط الثاني حاول مان سيتي إحراز هدف الفوز بكافة الطرق، خوفا من مداهمة الوقت وفقد نقطتين ثمينتين، وظن الجميع أم المباراة ستنتهي بالتعادل حتى الدقيقة +90 ليحصل السيتي على ركلة جزاء، سددها المهاجم النرويجي هالاند في شباك فولهام يونايتد.

بهذا الفوز يصل مان سيتي إلى النقطة 32 متصدار جدول ترتيب الدوري الإنجليزي بفارق نقطة واحدة عن أرسنال بـ 31 نقطة، وسيلعب الجانرز ضد البلوز تشيلسي الأحد 06-11-2022 في مبارة قوية في قمة مواجهات هذا الأسبوع بالبريميرليج، ومباراة ليفربول ضد توتنهام في قمة آخرى غدا الأحد أيضا.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *